تصريح أمين عام المنبر الديمقراطي حول حجز سليمان الجاسم وانتهاكات قوات الأمن

بندر الخيران2
استنكر  الأمين العالم للمنبر الديمقراطي الكويتي بندر الخيران استمرار احتجاز الراصد الحقوقي سليمان الجاسم حتى الان.
 وتسائل الخيران ما هي التهمة الموجهة للجاسم  وهو يؤدي عمله بمراقبة أحداث الأندلس مساء الأربعاء الفائت حيث شهد على المخالفات والاننتهاكات التي قامت بها الجهات الأمنية  .وتسائل الخيران ماهو الداعي لمثل هذا السلوك وهذه الاعتقالات و هل التصعيد الأمني احد وسائل المعالجة أم تدفع للانفجار ؟! وهل زيادة المعتقلين المدنيين وتوجيه التهم العشوائيةوسيلة لتطويع الأمة أم دعوتها للتمرد والاحتجاج . وأكد الخيران : ” أننا نجدد دعوتنا مرة أخرى على أهمية التهدئة ومعالجة الوضع بالحكمة وتطبيق القانون والالتزام به باتباع الطرق والإجراءات القانونية حسب ما نصت عليه اللوائح والمبادئ الدستورية وعدم القفز باستخدام القوة المفرطة لغاية سياسية ولايجب ان تدار الأمور بهذه الطريقة الاستقصادية   . ان التهدئة والإفراج عن المعتقلين مطلوبة وممارسة مسؤولة تتطلبها الحكمة وحسن التقييم وتنزع فتيل الأزمة وتفوت الفرصة وتسحب  البساط من  الراغبين بتوتر الأجواء والأوضاع السياسية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*