عزام بدر العميم مرشح المنبر الديمقراطي الكويتي في الانتخابات البرلمانية 2022

يمر الوطن بمرحلة حاسمة لإيجاد أفضل السبل والامكانيات لإصلاحه من تداعيات الصراع السياسي في الفترة الماضية؛ الذي لم يكن اختلافاً طبيعياً في وجهات النظر نحو ازدهار ومستقبل الكويت بل صراعاً شخصياً بغيضاً لا يخدم الوطن بل الأفراد ولا يبني المؤسسات بل يهدمها، وقد طالت معظم محاوره الاقتصادية والسياسية والمجتمعية التي تسببت بتراجع خطير على استقراره واستدامته وقد اعترف الجميع بنتائجها السلبية، مما زاد من السخط الشعبي المتراكم في السنوات الماضية.

ومع تطلعات الشعب الكويتي بتغيير النهج السابق القائم على الصراعات والمناكفات السياسية التي أدت إلى أزمات متتالية ومستمرة بين السلطتين التشريعية والتنفيذية، حتى وصلنا لمرحلة عطلت وغيبت التعاون بين السلطتين التشريعية والتنفيذية؛ مما استوجب قراراً دستورياً لحل مجلس الأمة والعودة إلى الشعب مصدر السلطات.

وهذا ما يحملنا مسؤولية كبرى كمجتمع بالعمل الجاد والصادق بحسن اختيار ممثلي الأمة من أصحاب النزاهة والكفاءات الوطنية التي تملك مشروعاً وبرنامجاً وطنياً لإصلاح الوطن وإنقاذه، مع ضرورة إقامة مؤتمر وطني شعبي يشارك فيه أهل الاختصاص في كافة التخصصات لإيجاد الحلول والمخارج الآمنة لكافة القضايا العالقة.

وقد قرر المنبر الديمقراطي الكويتي في شهر مارس الماضي إلغاء قراره بعدم المشاركة بالانتخابات البرلمانية.

وبناءً عليه يعلن المنبر الديمقراطي الكويتي مشاركته في الانتخابات البرلمانية لعام 2022 بمرشحه عزام بدر العميم في الدائرة الثالثة، تحت شعار “حكم ديمقراطي.. وطن آمن”.

المنبر الديمقراطي الكويتي
16 أغسطس 2022