المنبر الديمقراطي الكويتي: نشدد على رفضنا التام ووقوفنا ضد كافة أشكال العنف والتمييز الذي يهدد حياة النساء

لابد علينا كقوى وطنية ديمقراطية أن نشدد على رفضنا التام ووقوفنا ضد كافة أشكال العنف والتمييز القائم على النوع الاجتماعي الذي يهدد حياة النساء والفتيات بشكل خاص

تراخي أمني تمثل في عدم توفير الحماية اللازمة للفقيدة التي كانت قد دخلت المستشفى على أثر اعتداء سابق من قريب آخر، الأمر الذي قد يدلل على تهاون في حماية الأفراد من الخطر والتهديد الفعلي

ندعو كافة القوى الفاعلة في المجتمع للتحرك لتعزيز حقوق ومكانة المرأة، ولإضفاء المزيد من الحماية للنساء والفتيات في الكويت

ندد المنبر الديمقراطي الكويتي بالجريمة المروعة التي راحت ضحيتها مواطنة على يد أحد أقاربها، وذكر المنبر بأن هذه الجريمة هي نتاج منظومة اجتماعية أبوية مبنية على التعصب القبلي والفئوي، تنتهك حقوق المرأة وحريتها الشخصية واستقلاليتها المكفولة دستورياً، ولابد علينا كقوى وطنية ديمقراطية أن نشدد على رفضنا التام ووقوفنا ضد كافة أشكال العنف والتمييز القائم على النوع الاجتماعي الذي يهدد حياة النساء والفتيات بشكل خاص.

كما تشير ملابسات الجريمة – وفق الأنباء الأولية – إلى وجود تراخي أمني تمثل في عدم توفير الحماية اللازمة للفقيدة التي كانت قد دخلت المستشفى على أثر اعتداء سابق من قريب آخر، الأمر الذي قد يدلل على تهاون في حماية الأفراد من الخطر والتهديد الفعلي، كما طال القصور إجراءات الأمن والسلامة في المستشفيات الحكومية التي أصبحت تشهد اعتداءات متكررة تهدد سلامة وأمن الطواقم الطبية والمرضى.

وتقدم المنبر الديمقراطي الكويتي أخيراً لذوي المغدورة بأحر التعازي راجياً لهم الصبر والسلوان على مصيبتهم، كما دعا كافة القوى الفاعلة في المجتمع للتحرك لتعزيز حقوق ومكانة المرأة، ولإضفاء المزيد من الحماية للنساء والفتيات في الكويت. كما نادى بأهمية رفع الوعي المجتمعي حول مخاطر التمييز والعنف القائم على النوع الاجتماعي، العنصرية، والتعصب المبني على الأسس العرقية والفئوية والقبلية والطائفية.

المنبر الديمقراطي الكويتي
12 سبتمبر 2020